استمرار استهداف المدافعين عن حقوق الإنسان في قضية منظمات المجتمع المدني.....المجتمع المدني وقانون الطوارئ.....رسالة الى الأمين العام للأمم المتحدة؛ السيد أنطونيو غوتيريس،.....االاتفاقيه لدولية للقضاء على كافه اشكال التمييز ضد المرأة . الفجوه بين التصديق والتنفيذ فى البلاد العربيه.....الاتفاقية الدولية للقضاء على كافه اشكال التمييز ضد المرأة . الفجوه بين التصديق والتنفيذ فى البلاد العربيه.....تهنئه بمناسبه اليوم العالمى للمرأة.....ورشه المحليات بمحافظه اسيوط.....المشاركة المجتمعية تعقد ورشة عمل حول "تعزيز المشاركة السياسية للمرأة والشباب في الإنتخابات المحلية القادمة" بمحافظة أسيوط.....بيان الى الامة.....

   

 

الانتخابات التشريعية 2010

 

 
 

التحديئات

 
 

 
 

 
 

 
 

هل تعد الإنتخابات في مصر آلية حقيقية للتداول السلمي ؟


نعم
لا
لا أعرف


 
 

تابعونا علي ...

 

 
 

تابعو أخبارنا باللغة العربية بالإشتراك  في القائمة البريدية

اشتراك   الغاء الاشتراك

 
 

أرشيف الجمعية

April 2017 (2)
March 2017 (4)
January 2017 (3)
December 2016 (4)
November 2016 (2)
October 2016 (8)

 
 

المتواجدين الان

عدد الزوار : 59

 
 
 

 

 

  

5-08-2008, 00:00

 انتخابات النادى الاوليمبي

Visit: 6051 | comment 0

  

النوادى الرياضية

التقرير الثالث

انتخابات النادى الاوليمبي

 

فى اطار انشطة مرصد حالة الديمقراطية بالجمعية المصرية للنهوض بالمشاركة المجتمعية تابع المرصد اعمال الجمعية اللعمومية العادية للنادى الاوليمبي لاختيار رئيساً للنادى وستة أعضاء لمجلس الادارة ومراقب للحسابات .

 

مقدمة:

النادي الاوليمبي قد تأسس عام 1905 تحت اسم ( النجمة الحمراء ) ثم اصبح اسمة ( نادي الموظفين) قبل ان يتحول الي ( الاوليمبي) وعلي مدي تاريخة الطويل ساهم النادي في انتشار كرة القدم بالاسكندرية ، وقدم العديد من نجوم اللعبة بجانب عشرات الابطال في الالعاب الاخري،فقد فاز الأوليمبى بالدورى 1966 قبل الإسماعيلى بعام و شارك فى بطولة أفريقيا للأندية أبطال الدورى 1967 و هو أول من فاز بالدوري من غير الأهلى والزمالك وذلك فى عام 1966 وأول من إشترك فى دورى أبطال أفريقيا ، وقد نجوماً على مر التاريخ للرياضة المصرية ليس فقط فى كرة القدم ولكن فى اللعبات الفردية وآخرهم كرم جابر أسطورة المصارعة العالمية وكذلك أبطال رفع الأثقال أصحاب الذهب الأولمبى على مر التاريخ ، وكان الجيل الكروى الذهبى فى الستينات مثل محمود بكر وبدوى عبد الفتاح وعز الدين يعقوب والهوا البحر جسور ومحمود بدوى وغيرهم كتير وفى الثمانينات قدم حارس مرمى منتخب مصر حليمو وأشرف السويسى وأيمن كيبر والكاس الكبير وآخرهم النجم الأسمر أحمد الكاس.

اولاً: مرحلة فتح باب الترشيح والتنازلات

تم فتخ باب الترشيح يوم 15 يونيو 2008 للتقدم على منصب رئيس النادى او عضوية مجلس الادارة او مراقب الحسابات وقد تقدم على منصب رئيس النادى أربعة أعضاء هم ( احمد عثمان على عفيفي – عاصم محمد سعد الدين النادى – ناصر نبيل الشاذلي – مصطفى محمد محمد شتا )، وقد تقدم على منصب مراقب الحسابات كلاً من ( احمد عطية محمد حشيش – مصطفى محمد مصطفى البنا )، وقد تقدم على العضوية لمجلس إدارة النادى 23 مرشحاً وهم ( حسن مفيد حسن شعلان – حسن ابراهيم محمد يوسف – نبيل حسن على الكيلاني – طارق على ابراهيم الحناوى – جمال احمد مهران – حسين احمد الشوربجي – أمين شعبان أمين ابراهيم – محمد عبد المنعم عبد العزيز – سهير بدر شيبوب – مصطفى حامد دياب – مصطفى محمد مصطفى يوسف – ماجدة عبد المجيد زكى – أميرة مصطفى بحر جاسور – ماجدة عباس الهلباوى – احمد خليل السويسي – ابراهيم العدل سلامة العدل – جمال توفيق محمد – علاء الدين محمود عبد العزيز – ممدوح محمد ابراهيم سليمان – احمد عبد المنعم رمضان – محيى الدين عبد الحارث رمضان – ابراهيم محمد السيد الشيخ – حافظ السيد حافظ ابراهيم ).

ثانياً : غلق باب الترشيح والتنازلات والطعون:

تم غلق باب الترشيح فى يوم 22 يوليو 2008 وبدأت مرحلة الطعون والتنازلات من يوم 23 يوليو حتى 27 يوليو وقد تنازل الاربعاء 25 يونيو 2008 عضو نادي الاوليمبى السكندري احمد عبد المنعم رسميا عن خوض انتخابات النادى،كما اتهم أسامة الشاذلي، مدرب السباحة السابق بنادي الأوليمبي شقيق ناصر الشاذلي المرشح لرئاسة النادي، الفريق أحمد صابر سليم بالانحياز لصالح أحمد عفيفي المرشح للرئاسة علي حساب شقيقه.. وطالب الجهة الإدارية بفرض رقابة صارمة علي العملية الانتخابية، فهجوم الشاذلية علي الفريق أحمد صابر سليم أفقدهم تعاطف بعض الأعضاء، لاسيما أن رئيس النادي المؤقت يتمتع بشعبية كبيرة بعد أن تولي المسؤولية في هدوء وقرر الرحيل في صمت ولم يعلن تضامنه مع طرف علي حساب الآخر.

وفي محاولة لاستعادة ثقة الأعضاء بعد ان أتهمة بعض الاعضاء بأنه سيخوض الانتخابات مع معارفه من مديرية الشباب والرياضة، قام عفيفي بتوزيع الهدايا علي الأعضاء، بينما لجأ ناصر الشاذلي إلي مؤيديه الذين يلتفون حوله في حديقة النادي ويرددون «ناصر يا حبيب الملايين»!، كما أصدر مجلس نقابة الصحفيين بالإسكندرية اليوم “الاثنين” 28 يوليو 2008 بيانا يستنكر فيه تصرفات أحد مرشحي انتخابات مجلس إدارة نادي الأولمبي بالإسكندرية.

تتضمن البيان رفضه التام لتصرفات أحد مرشحي النادي بتقديم مادة تحريرية وصور شخصية تخص المرشح بالإضافة إلي مبلغ مالي نظير نشر الصحفيين من “أعضاء نقابة الصحفيين بالإسكندرية” كنوع من أعمال الدعاية الانتخابية لتأييده علي باقي المرشحين.

وأكد مجلس نقابة الصحفيين بالإسكندرية في البيان الصادر أن أعضاء الجمعية العمومية لنقابة الصحفيين بالإسكندرية يتمتعون بالمصداقية والشفافية ويتمسكون بميثاق الشرف الصحفي دون مزايدات من فئة غير واعية بدور الصحافة ورسالتها السامية البعيدة عن كل تضليل أو انحياز لفئة بعينها دون أخري.

عقد مجلس ادارة النادى الاوليمبى السكندرى برئاسة احمد صابر سليم رئيس النادى اجتماعا أمس الاربعاء بمقر النادي حضره المرشحين لرئاسة وعضوية مجلس إدارة النادي في الانتخابات المقرر إجراؤها فى الأول من شهر أغسطس القادم . حضر الاجتماع مدير عام النادى احمد العيسوى بالنيابة عن احمد صابر سليم رئيس النادى وبمشاركة وفد من إدارة الهيئات من مديرية الشباب والرياضة بالاسكندرية بالاضافة الى المرشحين لرئاسة وعضوية النادى .

تتضمن جدول الاجتماع مناقشة بعض بنود اللائحة الجديدة والممنوع والمرغوب فى الانتخابات القادمة ومناقشة الخطاب الوارد من حى وسط الاسكندرية والخاص بتعليق اللافتات واستخدام وسائل الدعاية داخل النادى .

ثالثاً : اليوم الانتخابي

بدأت الجمعية العمومية اعمالها يوم الخميس 31/7/2008 وكان عدد الاعضاء المسددين للأشتراك 21930 عضو ولم يكتمل النصاب حيث انه وصل 750 عضو فقط مما أدى الى تأجيل الانتخابات الى اليوم التالى اللجمعة 1/8/2008 من أجل حضور 20% من الاعضاء او 1500 عضو أيهما أقل.

يوم الجمعة 1/8/2008

بدأت العملية الانتخابية فى تمام الساعة الحادية عشرة والنصف ظهراً، تم تقسيم ساحة النادى الى عدد 40 لجنة لتسجيل الناخبين وعدد 40 لجنة اخرى للتصويت وتم التقسيم على أساس ارقام العضوية وليس الحروف الابجدية .

تم ملاحظة أنتشار الدعاية داخل النادى وكانت عبارة عن لافتات قماشية وكرتونية مكتوب عليها اسماء المرشحين وأرقامهم الانتخابية وكان ابرزهم دعاية المرشح ناصر الشاذلى للعضوية وأمين شعبان للعضوية وأحمد عثمان عفيفي للرئاسة، كما تم توزيع زجاجات مياة معدنية تحمل اسم المرشح ناصر الشاذلي ورقمه الانتخابي وأمام لجان التصويت قام انصار المرشح أمين شعبان بتوزيع أقلام جاف عليها أسمه ورقمه الانتخابي، كما ظهرت الدعاية امام أبواب النادى من الخارج وبحي وسط الاسكندرية وبخاصة السيارات التى طافت المنطقة للدعاية للمرشح احمد عثمان عفيفي والمرشح ناصر الشاذلي .

قامت اللجنة المؤقتة للاشراف على النادى بعمل عدد 22 باكية للدعاية الخاصة للعضوية داخل النادى لعرض برامجهم وتوزيع اوراق الدعاية الخاصة بهم، وتم عمل عدد 4 باكيات للدعاية الخاصة لمرشحي الرئاسة، وعدد 2 باكية للدعاية الخاصة بمراقب الحسابات.

تمت العملية الانتخابية تحت أشراف المستشار /رمسيس اسحاق جرجس رئيس هيئة قضايا الدولة بالأسكندرية ومعاونة المستشار محمود خميس طه نائب رئيس هيئة قضايا الدولة بالاسكندرية والاستاذ فؤاد محمود عبد الباقى ممثل الجهة الادارية وعدد 270 موظف من مديرية الشباب والرياضة بالاسكندرية .

وكانت شروط التصويت ان يكون معه بطاقة رقم قومى وكارنية النادى 2007/2008 .

تم عمل كردون أمنى داخل النادى لعدم اندفاع الاعضاء امام لجان التصويت مما جعل بعض الاعضاء يشككون فى نية هذا الكردون وقالو ان السبب منه هو تفويت الفرصة على المرشح ناصر الشاذلي ولحساب المرشح احمد عثمان عفيفي ، كما طاف رئيس نادى الاتحاد السكندرى مصيلحي النادى بصحبة المرشح احمد عثمان عفيفي على منصب الرئاسة كنوع من الدعم والتأييد ، كما تم توزيع تى شيرتات وكابات على اعضاء الجمعية العمومية تحمل اسماء ناصر الشاذلي وأمين شعبان، كما ظهرت ثلاث قوائم انتخابية لثلاث مرشحين على الرئاسة وهم كالتالى:

القائمة الاولى ( مصطفى شتا رئيس – وعضوية كل من جمال توفيق – سهير شيبوب – ماجده زكى – نبيل الكيلانى – مصطفى دياب – ممدوح ابراهيم ) والقائمة الثانية ( ناصر الشاذلى رئيس – وعضوية كل من ابراهيم الشيخ – اميرة مصطفى بحر – حسين احمد حسين – محمد عبد المنعم – محيى الدين عبد الحارث – مصطفى محمد مصطفى – ومراقب الحسابات مصطفى البنا ) والقائمة الثالثة ( اخمد عثمان عفيفي رئاسة – احمد خليل السويسي – أمين شعبان – جمال أحمد مهران – حسن مفيد – ماجدة عباس الهلباوي- ممدوح ابراهيم)، كما ترددت اخبار حول المرشح للرئاسة احمد عثمان عفيفي انه مدعوم من قبل مديرية الشباب والرياضة كما انه تم ملاحظة تواجده معظم الوقت مع مندوب الجهة الادارية .

رابعاً: الفرز واعلان النتائج :

انتهت عملية الاقتراع فى تمام الساعة الخامسة مساءً، وبدأت عملية الفرز لعدد 40 صندوق انتخابي وتم منع مراقبينا من التواجد داخل مقر الفرز، وانتهت عملية الفرز حوالى الساعة الحادية عشرة والنصف مساءً وتم أعلانها كالتالى:

عدد اعضاء الجمعية العمومية المسددين للاشتراك ولهم حق التصويت 21930 عضواً ، عدد الاعضاء الذين أدلوا بأصواتهم 10630 عضواً، عدد الاصوات الصحيحة 9456 صوتاً، عدد الاصوات الباطلة 1174 صوتاً، الفائز على منصب رئيس النادى أحمد عثمان عفيفي بحصوله على 4050 صوتاً بينما حصل المرشح التالى له على الرئاسة ناصر الشاذلي على عدد 3830 صوتاً، والفائزين على العضوية ( اميرة بحر جسور 4800 صوتاً – احمد خليل 4182 صوتاً – ابراهيم الشيخ 4085 صوتاً – ماجدة الهلباوى 4075 صوتاً – امين شعبان 4005 صوتاً – ممدوح ابراهيم 3589 صوتاً ) وعلى منصب مراقب الحسابات فقد فاز المرشح مصطفى البنا بعدد 6235 صوتاً مقابل 3001 صوتاً حصل عليها منافسة احمد عطية حسنين.

والمرصد إذ يبدى ملاحظاته:

· القانون رقم 77 لسنة 1975 بشأن الهيئات الخاصة للشباب والرياضة والقرارات الوزارية المكملة له والقرار رقم 85 لسنة 2008 الذى طرح لائحة جديدة للهيئات الرياضية ، يطرح إشكالية القوانين المنظمة لعمل المجتمع المدنى فى مصر حيث يصر المشرع على إقحام جهة إدارية تابعة للسلطة التنفيذية أياً كان أسمها ، وهى فى القانون 77 لسنة 1975 مديريات الشباب والرياضة التابعة للمجلس الأعلى للشباب والرياضة ، ووريثه المجلس القومى للشباب أو المجلس القومى للرياضة ، حيث تعلو سلطة الجهة الإدارية فى القانون على سلطة الجمعية العمومية فتفتئت عليها ، وتغتصب حقها الشرعى فى إختيار ممثليها لإدارة النوادى .

· جرت انتخابات نادى الاوليمبي وفقاً للائحة النوادى الرياضية الجديدة ، وهى لائحة عليها مأخذ قانونية حيث تخالف فى شروط الترشيح للرئاسة النادى وعضوية مجلس الادارة ، روح الدستور المصري والقانون رقم 77 لسنة 75 المنظم للنوادى الرياضية ، وهو ما يفيد امكانية طعن المرشحين عليها وهو ما يهدد الاستقرار فى الاسماعيلي وغيره من النوادى .

· اصبح طرد مراقبي المرصد خلال العمليات الانتخابية المختلفة من قبل الاجهزة الامنية سلوك معتاد، فنحن لا نعلم ما الذى سيضر بالسلطات الامنية من وجود مراقب المرصد اثناء فرز الاصوات فى انتخابات النادى الاوليمبي

 

مرصد حالة الديمقراطية

3/8/2008

 

مواضيع ذات صلة :

 

 
   Print  العودة للصفحة الرئيسية


Newsvine Newsvine Newsvine Newsvine Twitter Newsvine MySpace Technorati