الحوار الوطني "من الإستنتاجات الوزارية إلى تعزيز سياسات المساواة المبنية على النوع الإجتماعي في المنطقة الأورومتوسطية.....إطلاق الراصد العربي حول العمل الغير مهيكل منتدى البحوث الاقتصاية في القاهرة.....استمرار استهداف المدافعين عن حقوق الإنسان في قضية منظمات المجتمع المدني.....المجتمع المدني وقانون الطوارئ.....رسالة الى الأمين العام للأمم المتحدة؛ السيد أنطونيو غوتيريس،.....االاتفاقيه لدولية للقضاء على كافه اشكال التمييز ضد المرأة . الفجوه بين التصديق والتنفيذ فى البلاد العربيه.....الاتفاقية الدولية للقضاء على كافه اشكال التمييز ضد المرأة . الفجوه بين التصديق والتنفيذ فى البلاد العربيه.....تهنئه بمناسبه اليوم العالمى للمرأة.....ورشه المحليات بمحافظه اسيوط.....

   

 

الانتخابات التشريعية 2010

 

 
 

التحديئات

 
 

 
 

 
 

 
 

هل تعد الإنتخابات في مصر آلية حقيقية للتداول السلمي ؟


نعم
لا
لا أعرف


 
 

تابعونا علي ...

 

 
 

تابعو أخبارنا باللغة العربية بالإشتراك  في القائمة البريدية

اشتراك   الغاء الاشتراك

 
 

أرشيف الجمعية

May 2017 (2)
April 2017 (2)
March 2017 (4)
January 2017 (3)
December 2016 (4)
November 2016 (2)

 
 

المتواجدين الان

عدد الزوار : 40

 
 
 

 

 

  

16-04-2017, 13:12

 استمرار استهداف المدافعين عن حقوق الإنسان في قضية منظمات المجتمع المدني

زيارات: 735 | تعليق 0

حيث تم استدعاء المحامي مصطفى الحسن وهو المدير التنفيذي لمركز هشام مبارك للقانون يوم الإثنين 10 أبريل 2017، حيث مثل أمام قاضي التحقيقات يوم الخميس 13 أبريل 2017 بمحكمة القاهرة الجديدة في ذات القضية المُشار إليها سلفاً حيث تم توجيه عدة تهم له وتشمل تأسيس كيان مشابهة لعمل الجمعيات بالمخالفة لقانون الجمعيات، وتلقي الكيان تمويل، والتهرب الضريبي وتم إخلاء سبيله بعد دفع كفالة بلغ قدرها عشرين ألف جنيه مصري.

وفي ذات السياق وأثناء حضور المحامي أحمد راغب جلسه التحقيق مع الحسن مدير مركز هشام مبارك أبلغ بتحديد جلسة للتحقيق معه أمام قاضي التحقيق لنفس القضية يوم الأحد الموافق 16 أبريل 2017. وتعد هذه الاستدعاءات الأخيرة خطوات تصعيدية ذات مؤشر سلبي لنية الحكومة المصرية لاستمرار تنكيلها بالمنظمات الحقوقية والمجتمع المدني في ذات القضية.

وبالرغم من الإدانة المحلية والإقليمية والدولية المتعددة لهذا الهجوم الممنهج على المجتمع المدني المصري وخاصة من لهم باع طويل في الدفاع عن الحقوق والحريات، إلا أن الحكومة المصرية تصر على إسكات أية أصوات مستقلة. وتؤكد المنظمات والمجموعات الموقعة على استنكارها لاستمرار ممارسات القضاء عليها والحث القوي على تشويه سمعة القائمين عليها، كما تؤكد على استمرارها في العمل بما تؤمن به بكل السبل القانونية المتاحة.

التوقيعات:

1. نظرة للدراسات النسوية

2. الجمعية المصرية للنهوض بالمشاركة المجتمعية

3. مؤسسة قضايا المرأة المصرية

4. مركز أندلس لدراسات التسامح ونبذ العنف

5. مركز الأرض لحقوق الإنسان

6. مركز القاهرة لدراسات حقوق الإنسان

7. مركز النديم لتأهيل ضحايا العنف والتعذيب

8. مصريون ضد التمييز الديني

 

 


 

13-04-2017, 18:34

 المجتمع المدني وقانون الطوارئ

زيارات: 768 | تعليق 0


 قالت عدد من منظمات حقوق الإنسان المصرية إنها تتابع ببالغ القلق إعلان الرئيس المصري عبدالفتاح السيسي عن فرض حالة الطوارئ لمدة ثلاثة شهور في أعقاب التفجيرات الإرهابية المؤثمة التي طالت كنيستي مار جرجس بطنطا والمرقسية بالإسكندرية، ليكون هذا القرار بمثابة أول حالة تطبيق للطوارئ في جميع أنحاء البلاد منذ صدور دستور 2014م 
بيان عاجل :
المنتدى المدني الديمقراطي يدين جرائم الإعتداء على المواطنيين المصريين المسيحيين ويطالب بإقالة وزير الداخلية
لفشله فى توفير الأمن والأمان لهم
تتوالى علينا منذ صبيحة اليوم الأحد 9/4/20177 أنباء الهجوم والاعتداءات الإرهابية على كنائس مصرية فى كل من طنطا ، الأسكندرية وربما غيرها, والتي استهدفت مواطنات ومواطنيين مسيحيين أثناء احتفالهم بأعياد أحد السعف, حيث راح ضحيتها أعداد كبيرة من القتلى والجرحى , لم نستطع أن نحصيها بدقة حتى الان .
 وبعيدا عن التحليلات العميقة والحديث المتكرر عن غياب استراتيجيات متكاملة تعمل على عدة محاور للتصدى للتعصب الدينى والتطرف والشذوذ الفكرى المنتشر فى المجتمع والمتغلغلة أسسه الفكرية فى مناهج التعليم المختلفة وعند الغالبية العظمى من المشايخ التى تعتلى المنابر وخاصة فى قرى مصر شمالا وجنوبا , بالاضافه الى اصحاب الفكر السلفي الاصولي في مؤسسات الدولة ذاتها والذين يطلقون سهامهم على المجتمع من كل صوب والتى تحض فى مجملها على كراهية الآخر وخاصة الآخر الدينى وتصب فى بوتقة يخرج منها يوميا العشرات والمئات من الأصوليين المتعصبين المتطرفين الذين سرعان ما يتحولون الى أعمال العنف والقتل والنهب والارهاب .
 بعيدا عن ذلك كله، نحن الان أمام جماعات ارهابية تكونت بالفعل وأعلنت فى اكثر من مناسبة عن عزمها قتل المسيحيين المصريين على أساس هويتهم الدينية , بل ومارست ذلك اكثر من مرة وفى أكثر من مناسبة.
 لينك البيان بالكامل https://www.facebook.com/Democratic.Civil.Society/posts/221649868317498
الحزب المصري الديمقراطي الاجتماعي 
 يدين الحزب المصري الديموقراطي الاجتماعي الجرائم الإرهابية التي تعرضت لها كنيسة مارجرجس في مدينة طنطا و محيط الكنيسة المرقسية في مدينة الاسكندرية و يقدم خالص العزاء للشعب المصري و أسر الضحايا و يؤكد الحزب مجددا على أن تكرار هذه الحوادث الإرهابية و وقوع اكثر من حادث في يوم واحد يعكس تقصير أمني فادح بالذات و ان الامن يعلم ان الكنائس مستهدفة في يوم احد السعف من قبل قوى الارهاب و تعد هذه الحوادث ايضا ما نتيجة لتحميل الأمن وحده عبء مواجهة الإرهاب و هي سياسة تنتهي إلى ما نشاهده الآن من استمرار العمليات الإرهابية و أخيرا فأن الحزب يرى أن السياسات الاقتصادية و الاجتماعية الراهنة و كذا نوعية الخطاب الديني السائد يساعد على تغذية منابع الإرهاب بدلا من ان يساعد على تجفيفها ، و لذلك كله يطالب الحزب ب :
https://www.facebook.com/Egysdp/?fref=ts لينك البي