استمرار استهداف المدافعين عن حقوق الإنسان في قضية منظمات المجتمع المدني.....المجتمع المدني وقانون الطوارئ.....رسالة الى الأمين العام للأمم المتحدة؛ السيد أنطونيو غوتيريس،.....االاتفاقيه لدولية للقضاء على كافه اشكال التمييز ضد المرأة . الفجوه بين التصديق والتنفيذ فى البلاد العربيه.....الاتفاقية الدولية للقضاء على كافه اشكال التمييز ضد المرأة . الفجوه بين التصديق والتنفيذ فى البلاد العربيه.....تهنئه بمناسبه اليوم العالمى للمرأة.....ورشه المحليات بمحافظه اسيوط.....المشاركة المجتمعية تعقد ورشة عمل حول "تعزيز المشاركة السياسية للمرأة والشباب في الإنتخابات المحلية القادمة" بمحافظة أسيوط.....بيان الى الامة.....

   

 

الانتخابات التشريعية 2010

 

 
 

التحديئات

 
 

 
 

 
 

 
 

هل تعد الإنتخابات في مصر آلية حقيقية للتداول السلمي ؟


نعم
لا
لا أعرف


 
 

تابعونا علي ...

 

 
 

تابعو أخبارنا باللغة العربية بالإشتراك  في القائمة البريدية

اشتراك   الغاء الاشتراك

 
 

أرشيف الجمعية

April 2017 (2)
March 2017 (4)
January 2017 (3)
December 2016 (4)
November 2016 (2)
October 2016 (8)

 
 

المتواجدين الان

عدد الزوار : 63

 
 
 

 

 

  

12-10-2016, 19:15

 الدكتور مجدي عبد الحميد: انتخابات السابع من أكتوبر شفافة ونزيهة لكنها ليست حرة

Visit: 518 | comment 0

  
قال الدكتور مجدي عبد الحميد رئيس الشبكة العربية لديمقراطية الانتخابات خلال تقديمه بالرباط للتقرير الاولي للشبكة حول تقييمها للمسلسل الانتخابي للسابع من اكتوبر بالمملكة المغربية ، بأن الانتخابات التشريعية عموما مرت في ظروف عادية وتتوفر فيها كل الشروط والمواصفات الدولية المتعلقة بمعايير النزاهة والشفافية وذلك طبقا لما تم رصده على مدى خمسة أيام من طرف البعثة الملاحظة الموزعة على عدد من المراكز الانتخابية في كل من المدن التالية :الرباط –سلا – الصخيرات –المحمدية – الدار البيضاء – تيفلت – الخميسات – مكناس –فاس ،و بحسب تصريح رئيس البعثة الملاحظة فكلمة شفافية ونزاهة لا تعني أن اللجنة لم ترصد انتهاكات أو خروقات سواء تعلق الامر باستعمال المال السياسي أو تدخل بعض رجال واعوان السلطة للتأثير على إرادة الناخبين وتوجيههم للتصويت لصالح حزب معين ،لكن طبيعة عملها كملاحظ وليس مراقب يوضح الدكتور مجدي عبد الحميد تقتضي فقط ملاحظة الجانب التنظيمي كافتتاح مكاتب التصويت واغلاقها والجانب اللوجيستي من مكاتب ومعازل أو مرافق وولوجيات خصوصا لذوي الاحتياجات الخاصة وكبار السن التي كانت تفتقد إليها أغلب المراكز الانتخابية ،وليس توثيق المخالفات والانتهاكات التي ليست من طبيعة عملها كهيئات أجنبية بخلاف الملاحظين المحليين اللذين وثقوا لكل الانتهاكات سواء أثناء الحملة الانتخابية أو يوم الاقتراع والتي سيضمنها التقرير النهائي للشبكة والذي ستقدمه خلال شهر من اليوم ،وعلى ضوء عملية الملاحظة التي قامت بها الشبكة العربية لديمقراطية الانتخابات بشراكة مع النسيج الجمعوي لرصد الانتخابات أصدرت الشبكة مجموعة من التوصيات بناءا على الزيارات واللقاءات التي قامت بها الشبكة للأطراف السياسية والمجتمعية سواء الداعمة للعملية السياسية أو دعاة المقاطعة حيت دعت في هذه التوصيات إلى
:1- إلغاء نظام التسجيل في سجلات الناخبين واعتماد االبطاقة الوطنية
2- العمل على تحقيق المناصفة بين الرجال والنساء والقضاء على كل اشكال التميز
3- اصدار التشريعات اللازمة لتمديد فترة الدعاية الانتخابية
4- إلغاء نظام التصنت على المكالمات الهاتفية للمرشحين خلال مرحلة الدعاية باعتباره سلوك غير حقوقي والبحث على نظام بديل
5 – ضرورة وجود تشريع يضمن تجهيز مراكز الاقتراع لاستقبال الأشخاص في وضعية إعاقة وكبار السن
6 – إصدار كافة القوانين 6المعطلة وفقا لما جاء به دستور 2011خصوصا المتعلقة بالحريات وحقوق الانسان والمرأة والحقوق الثقافية للامازيغ
7 – التعجيل بإنشاء هيئة مستقلة للإشراف على العملية الانتخابية
8 – تشريع قانون لتجريم استغلال الأطفال في العمليات الانتخابية
9 – سن تشريعات لضمان فرص متكافئة للظهور الإعلامي بين الأحزاب
10 – تفعيل الحقوق الدستورية خصوصا المتعلقة بحقوق الانسان والحريات العامة والخاصة
11 – ضرورة وجود معايير واضحة لتقسيم الدوائر الانتخابية بما يضمن عدالة التمثيل والمساواة في وزن الصوت الانتخابي
ولم يقف الملاحظون أعضاء الشبكة كثيرا في تقريرهم الاولي عند نسبة المشاركة التي بلغت هذه السنة 43بالمائة وهي النسبة التي تم تجاوزها بفارق نقطتين بانتخابات 2011حيث تجاوزت النسبة 45بالمائة معتبرين أن فارق نقطتين ليس بالشيء الكثير ولا يؤثر في العملية السياسية برمتها لكنها يقول الدكتور صادق تبقى نسبة ضعيفة ويجب دراسة حيثياتها
الدكتور مجدي عبد الحميد: انتخابات السابع من أكتوبر شفافة ونزيهة لكنها ليست حرة
الدكتور مجدي عبد الحميد: انتخابات السابع من أكتوبر شفافة ونزيهة لكنها ليست حرة
الدكتور مجدي عبد الحميد: انتخابات السابع من أكتوبر شفافة ونزيهة لكنها ليست حرة
الدكتور مجدي عبد الحميد: انتخابات السابع من أكتوبر شفافة ونزيهة لكنها ليست حرة
الدكتور مجدي عبد الحميد: انتخابات السابع من أكتوبر شفافة ونزيهة لكنها ليست حرة

 

مواضيع ذات صلة :

 

 
   Print  العودة للصفحة الرئيسية


Newsvine Newsvine Newsvine Newsvine Twitter Newsvine MySpace Technorati